غبائهم خلاق

من افضال الاغبياء على الدنيا انهم لا يحتاجون لمعرفة خططك لافسادها
لهم فلسفة خاصة فى تفسير الامور حتى لو كان الامر يتلخص فى احضار كوب ماء
هم الجزء الغير محسوب فى جدولك المستقبلى والمسمى مفاجات- سعيدة او تعيسة-فى الحقيقة
غبائهم خلاق
تتبع افعالهم هو الجزء المسلى فى فهم خطوات القدر
انا اتعرض لاطلاق نار مدفعى كثيف من نيران صديقة
انا صديق الاغبياء

لله دُرّكِ يا مصر --مقال للصحفى السعودى ‘الاستاذ جميل فارسى’

الشباب العرب: يُخطئ من يقيّم الأفراد قياساً على تصرفهم في لحظه من الزمن أو فعل واحد من الأفعال ويسري ذلك على الأمم, فيخطئ من يقيّم الدول على فتره من الزمان,وهذا للأسف سوء حظ مصر مع مجموعة من الشباب العرب الذين لم يعيشوا فترة ريادة مصر.
تلك الفترة كانت فيها مصر مثل الرجل الكبير تنفق بسخاء وبلا امتنان وتقدم التضحيات المتوالية دون انتظار للشكر.
هل تعلم يا بني أن : جامعه القاهرة وحدها قد علمت حوالي المليون طالب عربي ومعظمهم بدون أي رسوم دراسية؟ بل وكانت تصرف لهم مكافآت التفوق مثلهم مثل الطلاب المصريين؟
هل تعلم أن : مصر كانت تبعث مدرسيها لتدريس اللغة العربية للدول العربية المستعمرة حتى لا تضمحل لغة القرآن لديهم, وذلك كذلك على حسابها؟ هل تعلم أن: أول طريق مسفلت من جدة إلى مكة المكرمة كان هدية من مصر؟حركات التحرر العربي كانت مصر هي صوتها وهي مستودعها وخزنتها.وكما قادت حركات التحرير فأنها قدمت حركات التنوير.
كم قدمت مصر للعالم العربي في كل مجال،في الأدب والشعر والقصة وفي الصحافة والطباعة وفي الإعلام والمسرح وفي كل فن من الفنون ناهيك عن الدراسات الحقوقية ونتاج فقهاء القانون الدستوري.
جئني بأمثال ما قدمت مصر؟
كما تألقت في الريادة القومية تألقت في الريادة الإسلامية. فالدراسات الإسلامية ودراسات القرآن وعلم القراءات كان لها شرف الريادة. وكان للأزهر دور عظيم في حماية الإسلام في حزام الصحراء الأفريقي. وكان لها فضل تقديم الحركات التربوية الإصلاحية ..أما على مستوى الحركة القومية العربية فقد كانت مصر أداتها ووقودها وإن انكسر المشروع القومي في 67 فمن الظلم أن تحمل مصر وحدها وزر ذلك, بل شفع لها أنها كانت تحمل الإرادة الصلبة للخروج من ذل الهزيمة.
إن صغر سنك يا بني قد حماك من أن تذوق طعم المرارة الذي حملته لنا هزيمة 67, ولكن دعني أؤكد لك أنها كانت أقسى من أقسى ما يمكن أن تتصور, ولكن هل تعلم عن الإرادة الحديدية التي كانت عند مصر يومها؟ أعادت بناء جيشها فحولته من رماد إلى مارد.
وفي ستة سنوات وبضعة أشهر فقط نقلت ذلك الجيش المنكسرإلى اسود تصيح الله أكبر وتقتحم أكبر دفاعات عرفها التاريخ. مليون جندي لم يثن عزيمتهم تفوق سلاح العدو ومدده ومن خلفة.
بالله عليك كم دولة في العالم مرت عليها ستة سنوات لم تزدها إلا اتكالاً؟وستة أخرى لم تزدها إلا خبالا.
ثم انظر: بعد انتهاء الحرب فتحت نفقاً تحت قناة السويس التي شهدت كل تلك المعارك الطاحنة أطلقت على النفق اسم الشهيد أحمد حمدي. اسم بسيط ولكنه كبر باستشهاد صاحبه في أوائل المعركة.انظر كم هي كبيرة أن تطلق الاسم الصغير.
هل تعلم انه ليس منذ القرن الماضي فحسب،بل منذ القرن ما قبل الماضي كان لمصر دستوراً مكتوباً.
شعبها شديد التحمل والصبر أمام المكاره والشدائد الفردية،لكنه كم انتفض ضد الاستعمار والاستغلال والأذى العام.
مصر تمرض ولكنها لا تموت
إن اعتلت ومرضت اعتل العالم العربي
وان صحت واستيقظت صحوا
ولا أدل على ذلك من مأساة العراق والكويت,فقد تكررت مرتين في العصر الحديث,
في أحداها قتلت المأساة في مهدها بتهديد حازم من مصر للزعيم عبد الكريم قاسم حاكم العراق عندما فكر في الاعتداء على الكويت, ذلك عندما كانت مصر في أوج صحتها.
أما في المرة الأخرى فهل تعلم كم تكلف العالم العربي برعونه صدام حسين في استيلاءه على الكويت؟.
هل تعلم إن مقادير العالم العربي رهنت لعقود بسبب رعونته وعدم قدرة العالم العربي على أن يحل المشكلة بنفسه.

إن لمصر قدرة غريبة على بعث روح الحياة والإرادة في نفوس من يقدم إليها.
انظر إلى البطل صلاح الدين, بمصر حقق نصره العظيم.
أنظر إلى شجرة الدر, مملوكة أرمنية تشبعت بروح الإسلام فأبت ألا أن تكون راية الإسلام مرفوعة فقادت الجيوش لصد الحملة الصليبية.
لله درك يا مصر الإسلام
لله درك يا مصر العروبة
إن ما تشاهدونه من حال العالم العربي اليوم هوما لم نتمنه لكم. وأن كان هو قدرنا, فانه اقل من مقدارنا واقل من مقدراتنا.
أيها الشباب : أعيدوا تقييم مصر.
ثم أعيدوا بث الإرادة في أنفسكم فالحياة أعظم من أن تنقضي بلا إرادة.
أعيدوا لمصر قوتها تنقذوا مستقبلكم
نبذات ووقفات...
هنا بعض نبذات قبل أكتشاف وخروج البترول ..
الحجاز ..
توفيق جلال , كان رئيس تحرير جريدة الجهاد المصرية , وتوفيق نسيم كان رئيس وزراء مصر , حدثت مجاعة وأمراض أزهقت آلاف من الأرواح بأراضى الحجاز … كتب توفيق جلال فى صدر صحيفته الى توفيق نسيم رئيس وزراء مصر , كتب يقول , من توفيق الى توفيق , فى أرض رسول الله آلاف يموتون من الجوع وفى مصر نسيم !! أصدر توفيق نسيم أوامره فورا , وعبرت المراكب تحمل آلاف الأطنان من الدقيق والمواد الغذائية , وآلاف من الجنيهات المصرية والتى كانت عملتها أعلى وأقوى من العملة البريطانية, غير الصرة السنوية التى كانت تبعث بها مصر, وكانوا يشكرون مصر كثيرا على ذلك ..
الكويت ..
كانت مصر تبعث بالعمال والمدرسين والأطباء والموظفين لمساعدة الأخوة بالكويت , بأجور مدفوعة من مصر ..
ليبيا ..
كانت جزأ من وزارة الشؤن الأجتماعية المصرية ..
كل هذا لم يكن منة من مصر , لكن كان دعما وواجبا وطنيا لأشقائها العرب ,
مذكرات الثورى العظيم ,أحمد بن بلة وقيادات الثورة الجزائرية تشهد , وهم يقولون , مهما قدمناوقدمت الجزائر لمصر , فلن نوفى حق مصرعلينا وما قدمته لنا… كذلك ما قدمته
مصر لثورة الفاتح من سبتمبر الليبية…
التضحيات الكبيرة والعظيمة والتى لا ينكرها أبدا الشعب اليمنى لما قدمته مصر لليمن وحتى أشرف أقتصاد مصر على الأنهيار مصر التى سطعت منها شمس الحريه على ربوع الكره الارضيه ..مصر التى وقفت بكل امكانيتها المتواضعه وشعبها العظيم فى وجه القوى الغاشمه فرنسا وبريطانيا العظمى..مصر التى ساندت قضايا المظلومين بالعالم شرقا وغربا فأحتضنت حركات النضال والتحرير من مشارق الارض الى مغاربها دون تمييز الى اللون او الدين او العرق فكانت قبله الثوار والمناضلين من ربوع الكره الارضيه فاحتضنت بتريسيا لو مومبا وحركته وحزب المؤتمر الافريقى ضد التمييز العنصرى بقياده مانديلا وروبرت موجابى وابطال وزعماء افريقيا ومناضليها وقدمت الدعم والمسانده للثوره الجزائريه والليبيه واليمن والعراق وفلسطين واستقبلت على ارضها عظماء ثوار العالم فاستقبلت الثائر العالمى جيفارا
وفيدل كاسترو ونهرو واحمد ساكارنو وذو الفقار على بوتو ومحمد اقبال وتيتو
مصر التى تعطى بسخاء ………..لايمكن ان تغدر
مصر التى تجمع تحتضن …….. لايمكن ان تفرق وتقتل
مصر التى تأوى……………. لايمكن ان تخون
هذه هى مصر الصابره الامنه المؤمنه المحتسبه
يأيها السفهاء يامن تتطاولون على مصر وشعبها
هذه هى مصر العظيمه……. فمن أنتم؟؟؟؟
هذا ماقدمته مصر للعرب والعالم….. فماذا قدمتم؟؟؟؟؟
مصـــــــــر هى: بلاد الشمس وضحاها،غيطان النور،قيامة الروح العظيمة،انتفاض العشق، اكتمال الوحى والثورة“مراسى الحلم” العِلم والدين الصحيح، العامل البسيط الفلاح الفصيح، جنة الناس البسيطة القاهرة القائدة الواعدة الموعودة الساجدة الشاكرة الحامدة المحمودة العارفة الكاشفة العابدة المعبودة العالمة الدارسة الشاهدة المشهودة سيمفونية الجرس والأذان كنانة الرحمن أرض الدفا والحنان معشوقة الأنبيا والشُعرا والرسامين صديقة الثوار قلب العروبه النابض الناهض الجبار عجينة الأرض التي لا تخلط العذب بالمالح ولا الوليف الوفى بالقاسى والجارح ولا الحليف الأليف بالغادر الفاضح ولا فَرح بكره الجميل بليل وحزن امبارح ولا صعيب المستحيل بالممكن الواضح كونى مصردليل الإنسانية ومهدها.
قصمك الله يا من اردت السوء بمصر
مصر يا ارض الانبياء …. يا ارض الرسالات … حفظك الله من كل حاقد
بلادي بلادي بلادي لك حبي وفؤادي
مصر يا أم البلاد أنت غايتي والمراد
وعلي كل العباد كم لنيلك من أيادي
مصر يا أرض النعيم فزت بالمجد القديم
مقصدي دفع الغريم وعلي الله اعتمادي
مصر أنت أغلي درة فوق جبين الدهر غرة
يا بلادي عيشي حرة واسلمي رغم الأعادي
مصر أولادك كرام أوفياء يرعوا الزمام
سوف نحظي بالمرام باتحادهم واتحادي
بلادي بلادي بلادي لك حبي وفؤادي
لاتحزنى مصر ولا تجزعى
بتسلط السفهاء والخبثاء
إنى عهدتك لاتنوئى بشدة
وكلنا فداك يامصر الفداء
لو تحركت الشمس من الشـمال إلى اليمين،
لو تخلت الأهرام عن حجرها المتيـن،
لو عاد كل صهيوني إلى بطن أمه جنين،
لن نتنازل عن شـبر واحد من أرض فلسـطين

مصيرنا مع الحكومة

واحد بيقول لمراتة اتعلمى الطبيخ ونمشى الشغالة قالت له طب ما تتعلم انت البوس ونمشى السواق

قطع الصبر اعناقنا

وقطع الصبر اعناقنا
أما انت ايها الحظ الجيد
فقد سمعنا عنك كثيرا
وكان كل نصيبنا منك الانتظار
الم اقل لكم؟
قطع الصبر اعناقنا

لأعيش اكثر

لو كانت هذه الوتيرة ستبقى ثابته
فلن تكفينى الف حياة
سأكون اذا مضطرا ان اكتب اكثر واعمق
ان اتلبس الاغيار
لاعيش اكثر

تهريج زمان + تعديل واحدة كمان

"الشريك المخالف ولا الوحدة يا فيفى"
رياض القصبجى -الشاويش عطية- بمنتهى الرقة والنعومة
مخاطبا اسماعيل ياسين من تحت نافذته بعد ان تحول من حنفى الى فيفى - فيلم الانسة حنفى
تخيلها حقيقة
++++++++++++++++++++++
الباز افندى (توفيق الدقن) بيدخل بالعجلة لغاية المكتب اللى بيقعد عليه ويركنها وراه
فيلم ابن حميدو
تخيلها حقيقة
++++++++++++++++++++++
استيفان روستى بشياكة دوق انجليزى منحنيا امام فردوس محمد : تسمحيلى بالرقصة دى يا هانم
فردوس محمد بمنتهى الاستغراب: ماترقص يا خويا حد حايشك.
استيفان روستى بمنتهى الاستخفاف : طب ثانية واحدة اتحزم واجيلك
++++++++++++++++++++++
وبحب الناس الرايقة

فعل لا يفتعل

لا شئ يسمى محاولة النسيان
فقط النسيان
-وفقط تعنى لا شئ غيره-
فقط وحده النسيان هو الشئ المجانى فى الدنيا
فعل لا يفتعل

حقيقى جدا

يقال ان لا شئ كالروائح جدير بأن يجعلنا نتذكر الماضى

ياسونارى كاواباتا

الجميلات النائمات

اين تذهب الذكريات؟

الذكريات تنطبع بوجهة نظر حاملوها
فاين تذهب عندما نموت حكايات نحن فقط من رأيناها

لست كما تظنين

سأقول انك لم تعرفينى
وربما لن تعرفينى جيدا فانا امل من شرح نفسى
انا اتحدث عن حالتى
التى غالبا لا تعكس طبيعتى
والا لما اغضبتنى الحالات التى تصر الحياة ان تهدينى اياها
من قلق وغضب وحزن جارف
بدون تفاصيل مقلقة ويشعرك التورط فيها بالجنون
انا فقط لست كما تظنين

تذكر هذا دائما

اليومَ تروقُني الحياةُ أقلَّ بكَثير,
ولكنّني أحبُ العيشَ دائِماً:
وهذا ما قلتُه من قَبل

قيصر باييخو

ارجو الدعاء

اسف للتاخير وعدم الرد على التعليقات ولكنها ظروف خاصة جدا
ارجو الدعاء بظهر الغيب لرجل تقى ورع صوام قوام وان يمنحه الصبر فى محنته وان يجعل صبره من حسناته وان يرزقه شفاءا تاما
الى ان يسترد الله امانته

ضلال الصرصة

لا احد يخطف قلوبنا او يحولها لنا نحن فقط نحولها باتجاه نؤمن به مهما كان من سنقابله فى هذا الاتجاه , ومخطئين كنا او رافقنا الصواب فسنفعل كل شئ لنثبت صحة ما اندفعنا فى اتجاهه وسنحكى لمن نثق فيهم كيف اّمنا والاشارات التى صاحبت مرحلة التحول والعلامات التى اّولناها لتصبح دليل يوثق به وربما سنتبنى بعض الاساطير التى سمعناها من الاخرين طوال حياتنا وسنتورط فى الكذب الابيض بدافع الاثبات وقد نتحول للكذب الاسود فنخلق اساطيرنا ونغرق فى اوهامنا التى ستصبح بعد قليل ضلالات الاخرين الاضعف منا الذين يثقون فى قوة شخصيتنا وصواب اختيارنا لنكمل سلسلة هى بالفعل موجودة من الكاذبين الذين يقدرهم التاريخ ولست اقصد التاريخ بمعناه المشهور بل قد يكون تاريخ مدينة - مجموعة حرفية - حى ما -او حتى زقاق منزوى متفرع حارة لا يعرفها الا من يسكنها
فنصبح مثلا يضرب فى تاريخ الحب - استرداد الحق المسلوب بالقوة - الشقاوة المهذبة - التنكيت - التقوى او حتى فى مرافقة الاشباح
ووقت ان نكتسب سمعة نصبح ملزمين بموقفنا ولا نستطيع التزحزح بل قد نتوحد حتى مع مواقفنا ويتحول نقد للحب يصبح امرا موجها لنا شخصيا و تفنيد اسس التدين المظهرى يصبح مقصودا به كفرنا
قد نستهلك فى الدفاع عن المواقف او نستهلك فى الاثبات واى من الاستهلاكين قد لا يكون حقيقة روحنا فقط ,هو مجرد تبنى خاطئ لوجهة غير مقصودة او مقصودة وثبت خطئها ولكن كبرياء ما يجعلنا نكره التراجع فى كل ماشرحنا واثبتنا والعلامات التى اّولناها
لو لا نملك عقلا يرى يؤثر فى قوتنا سنتحول لمسوخ ادمية وسنتيه بكبريائنا ونصبح شخوصا ميتة تسعى على قدمين لا تؤمن الا بالحق التى تراه انفسنا الشقية وليس الحق المطلق المقبول لدى كل الاطراف
نصبح انانيين غير منطقيين لان لدينا منطقنا الخاص الذى لن يفهمه غيرنا
نقتنع عن صدق او بالتضليل الفاجر ان الاخرون غير مقدرين لما نشعر به او على الاقل لا يرون ما لانرى
وقد يحدث هذا لشخص ما ويكون امرا عاديا فالنفس امارة بالسوء اما نتحول لشعب خالق للضلالات فهذا امر غير اعتيادى لا نتفق الا على الخطأ ويصبح لدينا قناعة داخلية ان حدود حقك هى قوتك الشخصية تحولنا الى وحش غير
مستأنسة تسعى فى الشوارع ويصبح الوطن اكثر خطرا من محمية طبيعية فى كينيا
او مجرد مجموعة من مدمني حبوب الهلوسة لا نرى الا ما نريد ان نراه فقط
لقد صار الواقع اكثر من مجرد لا يطاق الى كابوسا
تحولنا لشعب من المصرصرين (ضاربين برشام صراصير) يفعل كل شخص(وبإيمان عقيدى) بشكل فردى مايؤمن هو بصحته حتى لو كان هذا الشخص معتوه
وقد يسب الدين فى الطريق ولما يعود لبيته يرفع سماعة التليفون ليسأل دار الافتاء هل يجوز له مداعبة زوجته وهى حائض.

اعرف عيب المكنة من دخنة شكمان

فاكرة انها تفرق؟
...تبقى عبيطة
دا انا ساكن فى الجيزة
فى قلب الزيطة
لو عارفه الجيزة
تبقى الحسبة بسيطة
بنخطى على الحيط
لاجل نفوت
فى ميدان الشوك
وننط حواجز
ونرقص شرطة وشعب
علشان كرسى فى مشروع
ناخده ونتمترس فيه
وندفع جندى سليم
ونحارب علشان الربع
الفضة المخروم
مين أدى
باشحن بالخمسة
واضرب فول متروء
بالحار عالصبح
واتعشى الصبر
عيب يا عبيطة
دا انا دارس صمت
فى مدرسة الصم
واهرش وأطنش
واعرف عيب المكنة
من دخنة شكمان

الغرباء يعلقون فى أعمدة الانارة

هذه صورة لساقى محمد مسلم الذى كان يعيش فى كترمايا مسلوب الروح والكرامة وبالاضافة معلقا فى عمود انارة . قتل بالشك ومثل بجثته لانه تم اتهامه فى جريمة قتل عجوزين واثنين من احفادهما وهى جريمة بشعة ايضا.
فى كترمايا جريمتين بشعتين
ذبح عجائز واطفال مسالمين ايضا تعذيب - قتل و تمثيل بجثة رجل لمجرد الاتهام
الجريمة الاولى ثارت من اجلها قرية ولسوء الحظ وجدوا غريبا حملته الشرطة الذنب قبل ميعاد الذنب
اتهام شبه عشوائى بناء على صحيفة سوابق
ليس للتوبة هنا دخل او اى من الامور الغيبية ،يكفى ان تشير باصبعك فى هذه الاجواء الملتهبة على رجل ربما كان له تاريخ اسود تاب ام لم يتب فهذا امر مرجعه لمن تاب اليه لتفتك به جموع الضباع المتلهفة للوثب اى جريح او مصاب.
ضرب الرجل وهو مكبل وملقى على الارض ، طعن ،تم زرع وتد فى حلقه، جرد من ملابسه ،ضرب بالاحذية ، قتل ، طافوا به ، سحلوه ، واخيرا علقوه على عمود ليلتقطوا له صورا تكمل صور العدالة لديهم وربما بعد قليل ستطوف بالبلوتوث على كل التليفونات مصحوبة بعنوان عدالة كترمايا ، وسيبدو غريبا وقتها ان يفكر احدهم ماذا لو كان الفاعل ذلك الضبع الذى يرتدى فانلة داخلية فى الصورة؟
سيبدو سؤالا خارج السياق مطروح من شخص غبى
ماذا لو كان احد اهل القرية وله عزوة تمنعه؟
هل كان سيترك؟ونسمع صوتا يصيح فى القوم فلنترك الامور للعدالة
ثمة قضاء ومعامل طبية تثبت الجريمة او تنفيها
لو كان له اخوة هل كان سيعلق فوق عمود الانارة؟
هل كانوا سيتشفون به حتى اخر صورة فى كاميرا الموبايل
لله امر الغرباء

Popular Posts

عالماشى

لا ترهبوا طرق الهداية أن خلت من عابريها
ولا تأمنوا طرق الفساد و إن تزاحم سالكوها ..
عبد الرحمن الشرقاوى

زوار

Followers

Total Pageviews