ندم --الحسين شهيدا


( عمر يروح و يجئ بينما يرتفع من بعيد صوت وحشى )
وحشى : ) من الخارج ( و قتلت حمزة فى أحد !
) يدخل وحشى و هو يترنح متهالكاً من السُكر وراءه بعض رجال عمر بن سعد (
و دفعت جثته لهند و هى ترقص فى النساء
و رأيتها فى فرحة هوجاء تنتزع الكبد
) يدور فى المكان (
و وقفت منتظراً لعلى أقتضى ثمن الدماء
عمر : ) صارخاً ( يا للشقى ! أغرب و غيب وجهك المنحوس عنى
وحشى : ) مستمراً ( دفعت مكافأتى إلىّ فما انتفعت بما أخذت
و غدوت حراً غير أنى صرت عبداً للندم
عمر : ) بمرارة و أسى و خوف ( يا للندم !!
وحشى : ) مستمراً ( حتى إذا ما كان يوم الفتح جئت إلى الرسول
و وقفت أبكى لا أقول و لا يقول
و بكى الرسول و تذكر سيد الشهداء حمزة
و وددت لو أنى أجود له برأسى كى يحزه
ثم انحنيت فما التفت
عفرت رأسى بالتراب فما التفت
خذ ثأر حمزة يا نبى الله منى و التفت لى
حطمت صدرى بالحديد و بالصخور فما انتفعت !
أدميت رأسى فوق جدران الصوامع و الجوامع
أذريت حبات الفؤاد على المدامع
و ذرعت أرض الله لكن ما هربت
ما زال صوت المصطفى كالرعد فى أذنى أيان اتجهت :
" أنا لن أرى وجه الذى قتل الاحبة ! "
يا للشقاء الدنيوى و يا لخوفى من عذاب الاخرة
أنا ذا أعيش اليوم فى طوفان خمر
و تظل فى الاعماق نار تستعر
هول من الندم المعذب يتقد
لم لا إذن لا تسحق الكبراء يا ربى بصاعقة الندم ؟
أوَ لا تراهم يعدلون عن الحسين
إلى ابن آكلة الكبد ..
أواه لو أنى أصول مع الحسين
لكننى ناديته فأشاح عنى مرتين ..
يا للحسين .. !
عمر : ) يصرخ فى بعض رجاله (
فلتطرحوا هذا بعيداً ..
أخمدوا صوت الشقى
أخفوه فى قاع الفرات ليستريح من العذاب الدنيوى
) يسرع عمر إلى خيمته - يتجه الرجال إلى وحشى و لكنه يهرول مسرعاً مترنحاً و يخرجون
وراءه (
رجل لاخر : كيف الخلاص من العذاب الاخروى !
وحشى : ) و هو يخرج ( لمَ يعدلون عن ابن فاطمة إلى أبناء آكلة الكبد ؟
) ترتفع أنات من ناحية خيمة نساء الحسين (
...................
...........
عبدالرحمن الشرقاوى
ملحوظة :1- ولا زلنا نعدل عن الحق للباطل ولو بالصمت

6 comments:

donya Sunday, October 25, 2009 2:05:00 AM  

ولا زلنا نعدل عن الحق للباطل ولو بالصمت


عندك كل الحق

والساكت عن الحق شيطان اخرس
استنتج انت الباقي


*تحياتي

الكلمة نور Sunday, October 25, 2009 2:14:00 AM  

هو لسه فيه حاجة؟

كائن الإبداع .... محمد Sunday, October 25, 2009 9:53:00 AM  

الصمت غير السكوت


الصمت للي عارف معناه ، هو السكوت في ميعاد و هدف


أما السكوت نفسه فهو بلا ميعاد و بلا هدف

" الساكت عن الحق شيطان أخرس

مش الصامت عن الحق شيطان أخرس


يبقى احنا كده لازم نتكلم و نراعي الصمت ، لأنه أحيانا مش ينفع نقول غير ....لا تعليق

مش كده و لا ايه ؟

كائن الإبداع .... محمد Sunday, October 25, 2009 9:57:00 AM  

بالنسبة للمهندس


http://arabs4arabs.blogspot.com/2009/10/blog-post.html

سايب لحضرتك سلام خاص جدا جدا جدا جدا جدا


و بيعتذر جدا عن الفترة اللي بعدها عن العالم التدويني ، و بيقول ان الشغل كان واخد كل وقته


على فكرة انا حاسس انهم منعوا النت في السعودية و هو مش راضي يقول ، لأنهم فاكرين النت بينقل أنفلونزا الH1N1 لكن



هي بتنقل أنفلونزا التعابير




بكرر نفس السلام


مني و للمهندس

الكلمة نور Sunday, October 25, 2009 11:54:00 AM  

مش عارف يا سيد محمد
بس اقولك
يمكن
يجوز
ربما جدا
واغلب الوقت لا تعليق

الكلمة نور Sunday, October 25, 2009 11:54:00 AM  

بالنسبة للمهندس
انا بس كنت عايو اطمئن عليه
المهم انه كويس الحمد لله

Popular Posts

عالماشى

لا ترهبوا طرق الهداية أن خلت من عابريها
ولا تأمنوا طرق الفساد و إن تزاحم سالكوها ..
عبد الرحمن الشرقاوى

زوار

Followers

Total Pageviews