ذكريات للمحو

منذ اقتنيت كمبيوتر وانا احسده لأن اى جزء من ذاكرته قابل للمحو نهائيا بضغطة زر
كل معلوماته محفوظة بشكل رقمى مجرد (اصفار و ارقام واحد) , نبضات كهربية اعلى واسفل
ذكرياته مدجتلة(رقمية) لا يصحبها رائحة ولا لون ,مجرد احداث واشياء لا الحزن فيها له معنى وللاسف السعادة ايضا

2 comments:

Unique Thursday, January 20, 2011 5:02:00 AM  

لعله هو أيضا يحسد البشر

الذكريات عبء يثقلنا "حلوة ومرة" ولكنها -شئنا أو أبينا- تصنعنا

وأعود لأضم صوتي إلى صوتك وأحسد حاسوبي :)

الكلمة نور Thursday, January 20, 2011 12:54:00 PM  

اشكرك للتضامن
:)
فلنحرق كمبيوترا فى الغد امام مجلس الشعب

ارشيف

Popular Posts

عالماشى

لا ترهبوا طرق الهداية أن خلت من عابريها
ولا تأمنوا طرق الفساد و إن تزاحم سالكوها ..
عبد الرحمن الشرقاوى

زوار

Followers

Total Pageviews