دعارة تحت قبة الجامعة

فى الصباح سيبدو كل شئ غير عادى انضباط مهول فى شوارع هادئة, انتشار مرورى عالى, تحليق دائم للهليكوبترات وسيكون الجميع فى انتظار شئ غير عادى حتى اشد المتشائمين تشاؤما سيكون بانتظار شئ ما حتى من اعتذروا عن حضور مولد سيدنا اوباما
سيكون الجميع بانتظار اشارة
تلميح تغير عنيف , انقلاب عصبى ربما يكون تلميح قوى او قد يجعل بعض الجمل غامضة ليترككم لتفاسيركم المشهورة فمن قبل اشهرتم لنابليون اسلامه وتحججتم انه تأخر لانه غير مختون
سيكون الجميع فى قمة التحفز وهم يشاهدون ولد امريكا اللعوب بعدما اغراهم بكل قطع ملابسه
فهو الاسود الاول القائد على جميع البيض
انه حلم الانسانية قد تحقق فلما لن يكون لكم من الحب جانب
هو رجل يعرف معنى ان يظلم انسانا على عرقه وايضا دينه فهو الذى يعرف عن الاسلام واخبركم ان ابيه كان منكم
واكملتكم كدأبكم القصة من خيالكم
اغرانا بملابسه
سيكون الجميع فى انتظار اخر قطعة ,
قمة الفتنة
روح الحياة التى سيمنحها لهم
سيرون استقبال الفاتحين فى الصباح الباكر وهو اتى من المملكة التى سميت على اسم عائلة تحكمها ليطأ البلد التى سيرثها رئيس كالملوك
وسيتابعون موكبه فى قمة الشوق والاندهاش وسيرونه وهو الرجل الحاذق الذى اختار ان يداعب خيالهم ليخاطبهم من قلب المكان الذى يؤمن به الجميع
مسلمون واقباط
متدينين وملحدين
معارضين وحكومين
لقد احسن الولد الاختيار
لقد تفوق على حاجز اللغه الذى يحمله (بضم الياء ) بحة ثورية مغرية فسيقف فى مكان وقف فيه جمال عبدالناصر وطه حسين وسعد زغلول واحمد لطفى السيد
انعش الرجل احلامكم قبل النوم بالف عام
اغلظ على اسرائيل طالب بوقف الاستيطان وقال لا نريد ضرب ايران
عندما اخبروه ان خطابه فى تركيا لم يشبع غروركم قرر انه سيجعلكم تنتشون كلما رأيتم صورته فقرر ان يأتى اليكم وواختار مكانه الخيالى بعدما سرب اخبارا انه سيخاطبكم من الازهر ليرضى بعض من غرور سيرضىه كله تحت قبة الجامعة
فى التاسعة صباحا انتم فى قمة الشوق خلعتكم ملابسكم الداخلية تحسستم اجزاءكم المهتاجة تداعبون انفسكم بلذة حلم مجنون وتمنون روحكم ان كل شئ سيبدأ بعد قليل
وصل الهياج مبلغه احمرت جلودكم خفقت قلوبكم سخنت بشرتكم ورقت انتم الان عرضة لانتهاء احلامكم مع اول لمسة
لا استبعد ان يبدأ كلامه بالسلام عليكم
ولكن المفاجاة
ان كل شئ قد حدث تحت سمعكم وانتم تراقبون
بل لقد استحم الرجل بعد ان انتهى ولبس ملابس وقورة
لو قرر ان يخلعها لن يستطيع
لا تجعلوا المفاجأة تدهشكم
لا تجعلوا السنتكم تنعقد
فقد انتظرتم وهما
كما دخل المعلم ابو عزة صالة مسرح لانه بالمجان ليفاجا ان العرض يدعى فى انتظار جودو وانتظر طيلة الليل جودو ولم يفهم وظل ينتظر
فحضوره لم يكن هدية لكم
بل كان لجلاديكم
فقد اغلظ عليهم جورج بوش الذى كرهتموه وهو اتى اليوم ليصالحهم وليس ليصالحكم
هم المستفيدون
هم من شاهدوه وهو يخلع لاخر قطعه
هو من مارس معهم ما تتنموه
وانتم شرد منكم مليون فى جبال سوات
محاصرون فى غزة
تشبعون انفجارات فى بغداد
تعذبون لاخر رجل فى جوانتانمو وسيغلق بعد اخر رجل اخذ ظلم منكم
تسجنون الان فى المعتقلات فى قلب القاهرة
وتعذبون فى جابر ابن حيان على بعد خطوات من القبة المحترمة
انتم الان ستدفعون الثمن
وستظلون تنتظرون طويلا
فهو رجل مخادع
فقد داعب رجالكم الكبار ليأخذ من مال المملكة ما يريد ليدعم اقتصاد ذهبت امواله فى الحرائق حول العالم
هو الرجل المناسب ...........لهم وليس لكم
ان هذه الزيارة هى زيارة الصفقة التى ستقتلون بها غزة تماما ويتسلم جمال بها الحكم فى اخر هذا العام
ولكن دعونى اقول لكم ان كان احد يستحق يكون مخلصكم
ان كان احدا يستحق كل هذا الوقت وكل هذا الاهتمام
ان كان احد يستحق الانتظار
فهو انتم

13 comments:

TAFATEFO Thursday, June 04, 2009 3:54:00 AM  

أنا مستغرب جداً

إلا ما شوفت حد جاي يحمل سيف الحق لنصرة الجماهير العريضة .. أنا مش قادر أفهم

هو مش بعد انتهاء حكم جورج بوش وفساد مش توتر العلاقات الأمريكية بالعالم العربي (أكيد كان في فرق كبير بين فترة حكم الصقور الأمريكية وجورج بوش وما قبلها) .. أليس من الطبيعي والمنطقي أن إذا أراد أوباما (كما يقول) الخروج من العراق (سايبها لإيران لوزة مقشرة) وإصلاح فساد العلاقات التي خلفها له بوش أن يزور المنطقة

إذا كان العالم يمر بأزمة إقتصادية أتى أوباما بالمقام الأول للخروج بالاقتصاد الأمريكي من عثراته المتتاليه فإن عليه أن يبذل ما يستطيعه (ملوش حرية مطلقة .. ده ليه حرية محدودة جداً) في إصلاح صورة أمريكا (بعد فترة حكم بوش) أو محاولة تجميلها؟؟

إذا كان أوباما يريد ألا يفشل في وضع أي تسوية (ولو على الورق كما حدث مراراً وتكراراً قبل ذلك) كما فشل في لك المدعو بوش الذي أخلف وعداً قطعه وفشل في إقامة دولة فلسطينية قبل نهاية ولايته .. اليس عليه أن يخاطب المنطقه من على أرضها .. هو زار إسرائيل قبل حتى أن يصبح رئيساً .. هو زار تركيا التي صعدتها أمريكا لتلعب دوراً في المنطقة يواجه دور إيران .. وعليه أن يزور بوابات المنطقة السعودية ومصر وعليه أن يلقي خطابه من أرض تجمع حتى الآن قيادات المعسكرين الفلسطينيين ودولة تملك ما يمكن المساومة عليه مع الجبهتين الفلسطينيتين؟؟

مش قادر أفهمكم .. فعلاً

TAFATEFO Thursday, June 04, 2009 4:08:00 AM  

تصحيح

إلا ما شوفت حد قال ان أوباما جاي يحمل سيف ... إلخ

الكلمة نور Thursday, June 04, 2009 4:10:00 AM  

اعذر لى ضيق افقى بس انا مش فاهم نقطتك بالظبط
انت عايز تقول ايه؟
بس واضح انك تثق فى اوباما
وطالما انت تثق فيه فهذا امر نبت من اعجاب شخصى بكاريزمته وخطبه الحماسية لانه لم يقدم ما يثير على الارض اشيائا فعليه
ولهذا فان اعجابا كهذا لا تستطيع اى مناقشة تغييره
فلتترك الامور للزمن اذا يثبت ما يشاء
اما اذا كانت وجهة نظرك غير كدا يبقى اضغط على نفسك شوية واشرح تانى

TAFATEFO Thursday, June 04, 2009 4:13:00 AM  

وإذا كانت كل ظروف هذه الزيارة مختلفة .. بداية بالزائر وكيف وصل .. ومروراً بمواقفه المعلنة (مفاتش 4 شهور على توليه الرئاسة) من قضايا المنطقة وانتهاء بطبيعة المرحلة اللي فيها تناحر عربي عربي على كافة المستويات (صراع بين الدول وبعضها وبين الدول وحركات وبين رؤوس الأنظمة على المستوى الفردي والجماعي) .. ولما كانت كل الأنظمة العربية منقادة وراء أمريكا .. وإذا كانت إسرائيل تخضع لأريكا (غصب عن بوزها لأنها مستمدة بقاءها من أمريكا) وإذا كانت قضايا المنطقة مرهونة بخطاب أوباما من المنطقة غداً .. اليس من الطبيعي أن يعول الكثير (ولو لاستيضاح المواقف على ها الخطاب وهذه الزيارة؟)

الكلمة نور Thursday, June 04, 2009 4:16:00 AM  

بعد التصحيح الامور وضحت شوية
لا ازاى يا راجل؟
الناس مستنية
حتى اللى متشائمين منتظرين حاجة مش عارفينها
بذمتك انت مش منتظر اى حاجة؟

TAFATEFO Thursday, June 04, 2009 4:20:00 AM  

يعني ايه بثق فيه؟؟ هو فين ما قدمه لكي أثق فيه أو لا أثق

بتتكلموا أكنه ماسك عصا سحرية جاي يغير بيها العالم ... حل الصراع في المنطقة قد لا يكون على أجندة أولوياته أصلاً .. وإذا كان بيهدف لحسم الصراع فده علشان في نظره الأزمات المحيطة بأمريكا لا تحتمل لعب العيال بتوع الشرق الأوسط .. ده هياخد على بوزه ويسمع الكلام وده كمان هياخد على بوزه ويسمع الكلام .. كلام مين كلام أوباما وأمريكا

تسوية غير عادلة لكنها تخدم سياسات أمريكا وقناعات أوباما .. من ان التوتر في الشرق الأوسط مضر بما أتى من أجله

وبعدين وده مش قليل

أليس من حق ملايين البشر حول العالم الذين ألهمتهم تجربة أوباما (واللي يقول ان تجربة وصول شاب أسود لسدة حكم أكبر دولة على العالم وأكثر الدول عنصرية في رحلة كفاح طوييييلة مش شئ ملهم يبقى غلطان) أليس من الطبيعي أن يعول العالم على مثل هذا الشخص؟؟

إلى أن يتضح كل شئ .. وده مبقاش بعيد .. أرجوكم نشغل وداننا شويه ونسمع .. قبل ما نتكلم علطول

ورك ورك على رأي تامر بكري

TAFATEFO Thursday, June 04, 2009 4:23:00 AM  

أي واحد بيخمن غلطان

لا أنا مش منتظر أي حاجه .. مش منتظر طيب على الأقل

لأن عارف ان أوباما مش هيقول أزيلوا دولة إسرائيل .. وده وحده اللي يرضيني

أوباما هيجبر الجميع على تسوية .. هو يرتضيها وهترضى بها الأطراف غصب عن بوزها

وعمر التسوية ما كانت ولا هتكون عادلة .. ولن ترضي لا العرب ولا إسرائيل .. ولكنهم سيقبلون بها رغماً عن أنوفهم

ابحث عن مصلحة أمريكا كما يراها أوباما

الكلمة نور Thursday, June 04, 2009 4:31:00 AM  

اولا شكرا للنصيحة بتاعت اسمع قبل ما تتكلم
جميلة جدا
ثانيا لو هو هيجبر الجميع على تسوية لماذا يصر ان يخاطب المسلمين وليس العرب؟
لماذا خاطبهم مرة من تركيا
وسيعيد الكرة؟
لماذا سيخاطبهم من مكان غير رسمى؟
ولماذا ارضى السعودية بزيارة سريعة قبل زيارة المصالحة؟
وفى ظنك اذا كانت امريكا تقدر ان تجبر احد على امر بلا ثمن فلماذا تدفع؟
ولماذا صنع الاعلام هالة حول الزيارة والاصرار على تسميتها مخاطبة السلمين من القاهرة؟
بالمناسبة هل تظن ان مشاكل الشرق الاوسط لعب عيال بالنسبة للنظام الامريكى؟
وسؤال اخير فى نظرك ايهما افيد للشعوب العربية
تظام بوش ام نظام كنظام اوباما؟

TAFATEFO Thursday, June 04, 2009 4:50:00 AM  

لا أنا بقول إذا كنا بننتقد زيارة أوباما قبل أقل من 12 ساعة من خطابه .. فمن الأجدى أن ننتظر خطابه

ليه خطاب تركيا .. لأن شئنا أم أبينا أمريكا هي اللي صعدت دور تركيا في المنطقة لمواجهة النفوذ الإيراني .. وتركيا دولة ديموقراطية وكانت تهيمن على المنطقة وكانت الدولة العثمانية هي الدولة الإسلامية الأخيرة .. وأكيد في أسباب كتير رجحت تركيا كمنبر لأولى خطاباته لمصالحة العالم الإسلامي

أما ليه مصر .. فلطبيعة الخطاب .. وليه زيارة السعودية لأن مصر والسعودية هما بوابتي المنطقة ولا يمكن تجاهل واحدة منهما .. والمفاضلة على المنبر مصر تكسب طبعاً

مصر تملك ما تستطيع أن تساوم به ولو مصر تبنت خطاب وخطة ورؤية أوباما على أرضها .. فهي الأقدر على تنفيذ والمساعدة على تنفيذ هذه الرؤية

بحكم الجغرافيا والتاريخ وكون الحوار الفلسطيني الفلسطيني المهبب بيتم في مصر .. وكون ان مفاوضات إسرائيل حماس بتتم عن طريق مصر .. وكون ان السلطة الوطنية الفلسطينية مصر هي ملجأها الوحيد لدرجة ان مؤتمر تأسيسها هيعقد في مصر

السعودية ومصر بوابتي المنطقة .. ومصر هي اللاعب الحقيقي .. سيبك من تراجع دور مصر وتعريصها .. ده واقع .. لكن هي اللي موجوده في الملعب حتى لو دورها متآمر وخاين ومترهل كمان

أمريكا تجبر .. لأن كل الأنظمة مستمدة بقاءها منها .. إسرائيل مستمدة بقاءها من أمريكا .. والكروش العربية مستمدة بقاءها من أمريكا

أمريكا وحدها القادرة على إجبار إسرائيل على تقديم تنازلات يجب تقديمها ولو للحصول على تسوية ورقية .. إذا كانت أولوية أمريكا في المنطقة هي الانسحاب من العراق (أو وحلة العراق والملف الإيراني) يبقى توتر هنا يوك

ليه صنع الإعلام هالة حول الزيارة ده واضح جداً .. انتقاد من كل الدنيا .. ترهل واضح وبادي للجميع .. تراجع الدور حتى عن التعريص للتعاون وإعلان الحرب من القصر الرئاسي .. فقدان الثقة الكامل .. فقدان الدور الحقيقي .. دول عربية صغيرة ومنظمات وليدة تناطح القيادة المصرية ولا تنصاع لأوامرها (زمان كان في أوامر مصرية دلوقتي مفيش) ............ إلخ من مظاهر التراجع .. ليس أفضل من خطاب أمريكي على أرض مصرية تتبناه مصر لإستعادة الدور .. ولي أفضل من مثل هذا الخطاب لإثبات (ولو أي كلام) أن مصر لم تفقد دورها في المنطقة .. لازم يهللوا للزيارة .. امال عايزهم يعملوا ايه؟

أيهما أفيد للشعوب العربية؟؟ هو مين فيهم جه للشعوب العربية .. ومين فيهم الشعوب العربية كانت على أجندته

توجه أوباما اللادموي هو أفضل للشعوب العربية على أن يظل حال الديكتاتوريات العربية وملف الحقوق الفلسطينية كما هو وعلى المتضرر الانتظار إلى أن يشاء الله رب العالمين .. أو تشاء الشعوب العربية فعلاً

حكيتلك قبل كده نظرية معادلة التغيير؟

بدراوى Thursday, June 04, 2009 3:58:00 PM  

جميل اووووى
اهه بدأها بالسلام عليكم

العيب مش فيه العيب فينا

الكلمة نور Thursday, June 04, 2009 4:28:00 PM  

طبعا
كمان هو للاسف نموذج يحتذى للانسانية
بس دا مالوش علاقة
باى شئ بره التجربة الشخصية المحضة

Anonymous Friday, June 05, 2009 12:05:00 PM  

اا

انت تسال والكمبيوتر يجيب Thursday, June 11, 2009 2:22:00 AM  

مع اننا نختلف مع طرحك جملة وتفصيلا الا اننا

سعداءبالمرور هنا وندعوك للأشتراك فى برنامجنا الأذاعى من الأذاعه الرئيسيه لمصر اى أذاعة البرنامج العام ويذاع يومياالتاسعه وعشر دقائق صباحا عدا الجمعه.
سنشير الى مدونتك فى البرنامج اذا لم يكن لديك مانع
وننتظر تعليقاتك على ما نطرحه من اسئله وموضوعات فى مدونتنا وهذه التعليقات تذاع ايضا مع الموضوعات المعلق عليها
وبالمدونه يمكن الأستماع الى حلقات سابقه من البرنامج عن مدونات اخرى نختارها لتميزها.
وبموقعنا تفاصيل اكثر
المدونه
http://netonradio.blogspot.com
الموقع
http://stop.to/cairo
وبالموقع رابط تحت الساعه الى اليسار ليدخلك الى مجموعتنا على الفيسبوك واسمها انا والنت حيث يحكى الزملاء فى المجموعه حكاياتهم مع النت وندعوك للأنضمام اليه
تحاتنا وامنياتنا لك بالتوفيق

Popular Posts

عالماشى

لا ترهبوا طرق الهداية أن خلت من عابريها
ولا تأمنوا طرق الفساد و إن تزاحم سالكوها ..
عبد الرحمن الشرقاوى

زوار

Followers

Total Pageviews